الخميس، مارس 17، 2011

يَشكونَ مَجْهَدةً بأصواتِ ضعافِ عالية !










أُمَاهُ لُمِي مَا تَبقى مِن دِمائي
حَائراً في تُربةِ البَحرينِ
لا يَدري يَميناً
أو شِمَالاً
لِيّروي عِفةَ الحُبِ , وآهات الوَطن


أماهُ مَاذنبُ شبابي
غادياً مِن ظُلمةِ الليلِ وظلمٍ للإعادي
أُماهُ زَفوني شهيداً !
مِن على بابِ الجِنانِ
أينَ أنتِ مِن آهاتِ الزمان


فِي عيدِكِ أًماهُ قَدمتُ حَياتي
غَلفتها مِن تُربةِ البَحرينِ
وعَلى أوراقِ نَخلها العَالي الجَميل
قَد كَتبت !


أُماهُ هذا مولدك !
قَدْ طُرت أنا أنا
مِن يَدكْ
في جَنةِ الفردوسِ إني واعدك
أُماهُ هذا مَولدك
هَل رأيتِ مِن دِمائي قَد كتبت
دُرةٌ بحريننا !
ثُم دَاس الحَاكمُ فينا " الوَطنْ "
هل رأيتِ مِن دِماغي سَائحاً
في كَفةِ الحُبِ يُنادي
كُفَ غِلّكَ يا سَلمان الوَسن


أًماهُ قُولي للشباب !
حينما كانوا عَلى جسدي الشَريف
يَذرفون المَوتَ حُزناً آيتين
هيا هيا لا تُبالوا
حَطموا جَيشَ الأعادي
نَاضلوا ظُلمَ الزمانِ
لا تُبالوا بالجيوشِ المُقبله
إنها عَلى رب البَريةِ مُعرضة
سَاحقة كُل الأحاديثِ الشَريفة
تَاركة كُل القرائين العفيفة


رُبَما الكُفر أعْطَشَها طُولَ الدَهر
مِن دِماءِ البَحرينِ تَرغب !
أن تُروي ظمئها


كَيفَ باللهِ عَليك
بَعدَ قَتلٍ ودَمار
ورؤؤسِ قًسمت أنصافُ أنصَاف
كَيفَ تَرقدُ لَيلكَ الظَالمُ ظَالم ؟
مِن ضَمير البَشريه أنتَ تَخلو
في نَارِ جَهنم أنتَ تَعلو
في قُيودِ العَار أنتَ تَسمو
في صَفحةِ التَاريخِ تُكتبْ
ضِد حُكمِ البَشرية
ضِد انصافِ القضية
ضِدَ مَوتِ الطائفية
معَ تَشتيت الرَعية
مَعَ تعذيب الضَحية
مَع أتباعُ أمية


غَافلُ عَن رِبكَ العَدلِ القَدير
إنه يَدري تَماماً ماذا تَفعل
إنه أعدَّ جيشاً مِن جيوشِ النار
لتذق مَعنى الألم .. وأراكَ ماذا تفعل !


أقتل الآن هيا أقتل
لِنرى هَل تَعيشَ بعد ذلك
مُترفاً , ضَاحِكاً فوق هامات الصروح
هيا أقتل الآن أقتل
لِنرى هل تَعيش بَعد ذلك
وَحدكَ تَحكمْ !
في بِلادٍ قَد خَلت مِن

بياض ٍ ناصع ٍ في دفةِ الروحْ

شَعبكَ يا بَحرينَ فاز !
واللهُ وربي فازَ فازْ

هَذا كُله لقواكم إبتزاز
شعبكَ يا بحرينَ فاز !



على الهامش : إن كُنتَ سَتدعو للنصرة فأهلاً بك
أنا في هذه الأوقات ضِد الديمقراطية
وحرية التَعبير عن الرأي
أتجردُ من مقولتي ولأول مرة
الإختلاف في الرأي لا يفسد من الودِ قضية
بل في هذه الأوقات إنهُ يَقتل الود !
ويشيع في نفسي الحقد على كل من يرضى بذلك
ومن يرضى بذلك .. فَسلاما !
وأي ملامسة لمشاعر أخواننا البحرينين سيحذف الرد

19 التعليقات:

قوس قزح يقول...

مؤلم جدا ً..
نحن شعب واحد

يا للأسف

زخ ـة .. مـًُـطر .. يقول...

هناك نصفٌ آخر من الشعب ..

يُقتلون على أيدي المتظاهرين

لا أوافق قتل هذا ولا ذاك وأقف عند حدي هنا احترامًا لطلبك .

دُمتِ على مبادئك

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

قوس قزح :
---------

للأسف هذا ما لم أره يتحقق

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

زخة مطر :
---------

في هذه الظروف لن يقابل الشعب الإساءة بالاحسان
لن نرضى بقتل اي مسلم

شكرا لاحترامك سيدتي ,
هذا ما اعتدناهُ منكم

مُعَاويَة بَابطِينْ يقول...

حالٌ محزنٌ والله..

لِلأسف..
اتفَق العربُ على ألاّ يَتفقُوا !

حُروفكِ صَادقة يا حَافية،
حفظ الله بحرينَنا،

ودمتِ بخَير..

همس الحنين يقول...

صباحك مطر

دعيني أولاً اهنئكِ على جمال حرفك

ورقة احساسك ..مدونة جميلة وراقية

بروعة شعورك وفكرك ..

أجادت ريشتك المبدعة هنا

رسم بعض من ألم ذلك الشعب الان

مايحدث مؤلم ..والاكثر ايلامنا

انه أصبح حال كل العرب

دعواتنا لشعب البحرين الغالي

ولوطني بالامن والامان

ولجميع الدول العربية الاشقاء

دمتِ بروعة كـ أنتِ

أسعدني الحضور سأكون متابعة لكِ

تحياتي

Abdullah Mondhri يقول...

لا حول ولا قوة إلا بالله
العرب يحتاجون إلى عاصفة شديدة البرودة

كتبتِ صدقاً

الحــــر يقول...

صح لسانج
الله يفرج على الشعوب المظلومه من الطغاة
:)

ولاء العُريبي يقول...

هو الشهيد السعيد
هو في جنات ربه والنعيم
هو من فاز وانتصر
وهو من رفع رؤسنا عالياً
ولكن والله في القلب حسرة, شباب يستحقون الحياة يُقتلون ويجرحون ويعتقلون..
هل تتصورون حال البحرين؟ هو كليلة الوحشة بكربلاء, سلامٌ عليك سيدتي يوم فُجعتِ بأخيكـِ الحُسين, سلامٌ على السبايا, سلام على مريض كربلاء..

تشكركـِ البحرين وأهلها يا شيماء, نسألكم الدعاء يا حبيبة

ولاء العُريبي يقول...

زخة مطر ..

النصف الآخر من الشعب يرقص إحتفالاً بقتلنا, النصف الآخر من الشعب يُطالب بإبادتنا, النصف الآخر من الشعب يسرح ويمرح بينما يحضر التجول علينا ويموت شبابنا ويعتقلون, ونحن النساء في رعب وخوف لا خوفاً من الموت بل خوفاً من أن يهتك عرضنا.. جيش من اللا إنسانية من اللا أخلاقية يتجول بأريحية وبكامل الصلاحية لأي عمل إجرامي ولا أخلاقي في أرجاء وطننا >> رغم إنها أصبحت ثقيلة على اللسان أصبحنا غرباء في وطنن كان لنا ..
والإعلام البحريني يصب كل جهوده لفبركة الصور وكتابة السيناريوهات وبث سموم الطائفية..
أختي بإسم الإنسانية أنا أدعوكـِ للبحث و السؤال والتفكر قبل خوض معارك الحروف, فهي الأخرى ستشهد علينا يوم الحساب..

وبالمناسبة خرائطكـِ الدخانية شفافة جداً توحي بضمير حي واجههُ بعض الإلتباس

>>العزيزة حافية إذ كنتي لاترغبين بمثل هذا النقاش هُنا فاحذفيه :)

لولا الأمل يقول...

الحوار هو الحل الوحيد

ان انتصر أحد الطرفين بالعنف .. لا يمكن أن ينسجم المجتمع البحريني

لا حل سوى الحوار يا أهل العقول الرشيدة


اللهم ارحم اموات المسلمين

Engineer A يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله

مؤلم..

ḾŜ.ăЙā يقول...

السلام عليكم..جميلة هي ماسطرتها اناملك..كجمال قلبك..بحق اثلجت قلوبنا وشعرت ان هناك من يقف معنا التعتيم العالمي علينا..شكرا لك..وبانتظار جديد قلمك

malak يقول...

:(


الله يصبرهم



مادري شقول اكثر...

Té la mà Maria - Reus يقول...

I am a person considered offensive to society, nineteenth century tell a thousand views, I visited your blog and I love, a hug from Reus Catalonia and many thanks for visiting my blog, you are a very brave person.

غير معرف يقول...

اهلا بك وبقلمك حاز جائزة ن
لك من دم شهيد ويقول لك شكرًا شكرًا اهل شهيد يرددون لك شكرًا شكرًا لو سمحتي اختي ممكن ايميلك

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

شكراً لكل مَن دَعا لَهم ,

وشكراً لكل مَن دَعا علي وشَتَمني , فهذا لا يَعكس إلا تربية الجَميع , وبيئته


لمن يود أن يرسل استفساراته
قم بكتابة تعليق , سأقرأه ولن أنشره

راح ـلـﮧْ يقول...

آهٍ على البحرين

عسى أن لا يفترق فيها بحر عن الآخر

عزيزتي شكراً جزيلا لمواساتكِ لنا وشكرا على هامشك اللطيف = )

فالنصر قريب ان شاء الله

وكلماتك رائعة جدا كما عودتمينا

بالتوفيق دائما عزيزتي

غير معرف يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم أحييك أخي الكريم وأدعو الله لك كل القبول وأقول: حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور وتجارة لن تبور… إن شاء الله دعوت لنا في الحج ولسائر المسلمين؟….