الاثنين، يونيو 22، 2009

" هُبوطٌ , وحُلمٌ يحلِقُ قريباً , وصمتي "

الرجاءْ مِنَ الرُكاب ربطْ الأحزمه
هُنـا تبدأ حياتي الجديدهْ
بينَ منازلٍ حمقى ومناخٌ غريبْ
بعيداً عن أنظارِ أحبتي
بعيداً عن ستائري المخمَليهْ
وعَنْ سريري الذي يحويني
عِندَ أقسى درجاتِ الألمْ
لَا أرى أمامِي إلا أضواءٌ خافته
وحديثٌ نِساءٍ عن جمالِ تلكَ البلدْ
رُغَم أنني أشعرُ أن هناكْ أحداً يعرفني
لكنْ لا أعيرهُ أهميةً
فتهبطُ الطائِره على ألحانٍ

" تسافر لاخر الدنيا وتطلب مني ما اشتاق ؟ "
فَتحنُ ذاكِرتي إلى تِلكَ العينِ الساحرهْ
و شفتاه التي تحضنُ لفافةَ التبغ
أشعرُ بهزلٍ وَ دوارُ الهَوى قد أصابني
أقفُ على رِجلي التي لا تَحملني
فأفرطُ في اللاوعي وأسقطُ سهواً
بعَدَ الغوص في أعماقِ الظلمه
أفتحُ عيني التي تصاحِبها هالاتُ الحزن
و حافي القدمينْ جالسٌ بجانبي ونبضاتَهُ تتسارعْ
فَجاذبيةُ الأجسادِ تفوقُ الأرض !
يُحاولُ أن يفيقني مِنْ غيبوبةِ الألم
فأشيحُ بناظريَّ عنه
ولكنْ
يرغبُ القدرْ أن يحضنني هو بقسوةٍ
فأذوبُ أنا وأهطلُ بكاءً
- ليش تبجين ؟
فأشعرُ أنَّ الدنيا معهْ حُلُمٌ يأبى الزوال
- خايفه ؟
فيزدادُ أحتضانَهُ لي
فأغرقُ في جَوفه
ويَغرقُ في جسمي الهزيل

- شنو إنتي ما تاكلين ؟
أحركُ رأسي دلالةَ النفي
فيرمقني بنظرةٍ ويبتسمْ

- على فكره ماحب الضعاف !
فيهربُ كُلُ ما فيني ليختبئ بينَ حناياهْ
وأشعرُ أني بأمانٍ دائمْ

.
.
.
أنهضُ وأستقبلُ صبحي ببسمةٍ
بعد ذاكَ الحلْمْ الملائِكيّ

24 التعليقات:

well يقول...

صباح الخير ..كويس ان انتى فقتى من الحلم
اصل فى ناس بتفضل عايشة فى الحملم وماتفوقش الا لما تصدم
تحياتى لكلماتك وتقبلى مرورى

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

well :
صباح النويرات ,
وهَلْ أستطيع أن أحلمْ في أمدٍ طويل ؟
فإنكساراتْ الزمنْ توقظني في كُلِ لحظه ,
شكراً لمرورك الأول

علي الملا يقول...

وتعود يا وطني الحبيب
حبيبا إذا عاد الحبيب
ويعود كل مسافر عن قلبي المشحون بالشوق اللهيب :)


قلم جميل سيدتي

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

علي الملا :
وَطنِي يا منَبع الحنانْ
يا صورةٌ تشتاقُ لها عينُ الزَمانْ
.
.
ما الحبيبُ إلا وطنٌ يسكنُ في حنايانا
شكراً لوجودك هنا

kumarine يقول...

العزيزة حافية القدمين :
الرجاء من الركاب ربط الاحزمة؟؟
لا اريد ان اربط الحزام
اريد ان اجازف و امتحن اساسات حبنا بكل قرار
لا نريد ربط الاحزمة
قراركم تكبيل
و قرارنا امتحان و ضد التكبيل
لا نحب الاحزمة
لا نريد الاحزمة اريد ان اراكم من جميع الجهات
الحزام يجبرني على النظر الى الامام
و انا احب النظر من كل الزوايا
و في السلام ختام
--------------
الاحلام جميلة و في مطاردتها تظهر العزيمة
للمتنبي قوله :
اسد شاكي السلاح مظفر
له لبد اظفاره لم تقلم
كوني مثله
لا نريد و لن نسمح بالقيود
دمتي بخير و عافية

هيفاء عبده يقول...

حلم جميل افرطت بجماله
لاالومك فليس لدينا سوى الاحلام
مشهد رائع عشناه معك لحلم مثخن بمشاعر دافئة..
سلمت عزيزتي ودام احساسك العذب

أُمْ حَــسَـــنْ يقول...

حافية القدمين
مقالة اخذتني انا ايضا لعالم اللاوعي و الاحلام الجميلة
انك من الاقلام المميزة في اسلوبك و طرحك

دام لك قلمك و دامت لنا كلماتك


gd day X

جنون الكويت يقول...

كلمات تهز المشاعر كل العاده مبدعه ياصديقتي الشاعره الجميله

{~المباركية~} يقول...

متااابع بس بصمت
شكرا لج
اذا بتسافرين
تروحين وتردين بالسلامه

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

لَرُبما كانتْ وجهتُنا الأماميه
سرٌ قَدْ يطيلُ الحياةَ لنا ,
وجَمالٌ يزينُ القبيحَ بأنظارِناْ
أحياناً يحتاجُ المرء
أنْ يُرغمَ نفسه بالنظرِ إلى الأمامْ
حَتى يتحاشى ما خَلفه من آلالام
لكنْ نَظرةُ الحريهُ بنظركْ , أعجبتني
.
.
ترفق أيها المولى عليهم فإن الرفق بالجاني عتاب !
هَكذا أحبُ أن اكون , قد أكسر القيودَ التي آلمت معصمي لكن رفقي بهم مشروع !
.
.
دُمتَ تحيي نَبضي , وتقدرُ حرفي

جوجو يقول...

ماهذا الشعور الرائع

الذي ألمسه من بين تلكَ الاصابع الذهبيه

أوحيتـى لي الكثير وفتحتي المجال أمامى فى الاسترسال والتعبير عن مثل تلك الاحاسيس

كل الشكر لكِ اخيتي الفاضله

تحياتـى

اختك / جوجو

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

هيفاء :
الفرطُ في الهَوى قدْ يوَلِدُ الجنون !
والحُلمُ في من هَوى يجتاحُ كُلَ العيون !
عزيزتي
آنستيني بحُلمكِ معي ,
فكونِي بينَ ربوعِ الحبرِ تبتسمين :)
شكراً لكِ

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

أمْ حسَنْ :
رائِعٌ عندما يشعرُ البَعض بكلِماتي
بل عظيمْ ويولدُ إحساسٌ بإني أوصَلتُ رسالتي لقلوبٍ لا تشبهني أبداً
.
.
شكراً لكِ جميلتي بمشاركتُكِ حُلمي :*

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

جنون :
بلْ عظيمٌ أن تهتزُ مشاعِرَكمْ بكلمات مني
صديقتي الجميله ;)
وجودكِ دائماً يسعدني ويفرحني

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

~المباركيه~ :
الصَمتُ أحياناً أبلغُ من الكلامْ
للأسف مشروع السفر تكنسل :×

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

جوجو :
سِرُ حُلمي " خَمرُ الهَوى " أستغواني
شكراً لكِ عزيزتي
لطالما أسعدتموني ;)

قوس قزح يقول...

حلم جميل
و معانى اجمل
استغرقت معك فى تلك اللحظات
و كأننى عشت الحدث
كلماتك وصلت الى القلب بكل معانيها
تحياتى لك و لسحر حروك
دمتى بود

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

قوس قزح :
وجودكِ هُنا يَحلِلُ كَلماتي البيضاءْ
إلى الوانِ الطيف السبعهْ !
فأكثري من ذلكْ حتى تتَلونْ حروفي
بصبغةِ التألق دائِماً
شكراً لتعايشكِ في ذلك :)

ضوء القمر يقول...

مابين اليقضة والحلم

خيط فاصل دقيق جدا

جميل ان يتجاوزه حافي القدمين

ليصل اليك

استمتعت بالقراءة هذا المساء

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

ضوء القمر :
خطٌ رقيق !
لكنْ يتطلبْ بعضاً من " عزيمه "
وإفراط المشاعر
شكراً لكِ عزيزتي
-_-

جارة القمر يقول...

جميل ان نعرف ان هناك حقيقة لابد ان ندركها

مرارة سوء الاختيار تلسع قلوبنا

رائع ما نثر هنا

مودتي

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

جارتي :
حقاً تلسعْ قلوبنا !
ولا تنفكُ تبثُ سمها في كلِ مرة
عزيزتي
نورتِ مدونتي بحلولكْ

بـابـل يقول...

أشعرُ بهزلٍ وَ دوارُ الهَوى قد أصابني
أقفُ على رِجلي التي لا تَحملني
فأفرطُ في اللاوعي وأسقطُ سهواً
بعَدَ الغوص في أعماقِ الظلمه
أفتحُ عيني التي تصاحِبها هالاتُ الحزن
و حافي القدمينْ جالسٌ بجانبي ونبضاتَهُ تتسارعْ
فَجاذبيةُ الأجسادِ تفوقُ الأرض


هالمقطع يكهرب

كلماتك " جَرّةْ الأشواق"

شكرا لأحساسك الطاغي



وبس

بابل

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

بابـل :
ووجودكَ هنا أعجوبةَ الدنيا الثامنة !
شكرا لمن يطري علي :)