الخميس، ديسمبر 18، 2008

حَنـانيـّكَ

هَكـذا يَجبْ أن تَفتح عينـاك
في المرةِ القـادمه
خشيـاً من غضبـي القـادمْ !
إحذر فغضب النِساءِ حَنظـلْ !!
.
.

إلى مَتى ؟

والوَصلُ بيننا خيطٌ رفيع ؟

أشُباكنـا صار لـنا سدٌ منيع ؟

أم أن القَلـبَ صـارَ يحوي الجميع ؟
.
.

5 التعليقات:

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَـاسِي المَطـرْ .,} يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَـاسِي المَطـرْ .,} يقول...

لـن أقبـل إعتذارك !
فَقد تَوجع قلمي .!
كيفَ لكْ بسلب غروري ..؟
.
.
طـغى قَلمك على قلمي ..
ولَم أعد منَفرده بآلوهيةِ الخَواطر ..
مُرحبٌ بنزفكْ إن كُنت تريـد ..
تحـايايَ

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَـاسِي المَطـرْ .,} يقول...

بسبب الاتصال الرديء .. انمسح ردك ..
اتلسموحه اخوي
تقدر تضيفه مره ثانيه

علماء السعودية يقول...

من حسن الحض ان البلوجر ارسل اميل بمحتوى ردي وردك...
..
لاكسر غرورك
وامتع مسامعي
بانهيار قصورك

اهواك واهوى عنفوانك
واهوى جدا جدا تعذيبك

اعشقك اكثر بدموعك
احبك اكثر
حين يسيل الكحل
بركاناً على خدودك

**

ذالك الخيط الرفيع
اجيد الامساك به
لن ينقطع ابدا وطرفه في يدي

اعرف متى اشد
اعرف متى ارخي لك قلبي المبلل
بندى عطورك

لتس مجرم
ولست مجنون
ولست كأن غريب

ولكن اريد ان اراك
في
في
في
في
جميع فصولك
....

مراسيم حافية القدمين
ارجو ان تعذري ما تبعثر من عبثي هنا

تقديري لك
http://www.almhml.com/vb/

.................


الفاضلة حافية القديمين

لم يطغى قلمي على قلمك ولايجرء
بل طغى حرفك على نفسي فاثار حرفي بصدى كلماتك
فشكرا لحرفك البارع الذي انطقني


وشكرا لك على جميل الضيافة

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَـاسِي المَطـرْ .,} يقول...

ردكَ
يغرقني تواضعاً
و هناك عِند لافته
" إنتبه هُناك تقاطع "
يخجلني ويرحل !