الاثنين، مايو 25، 2009

مُبادَرةُ ريحٌ


لا أعلم حينها كُنت موجوداً أم لا
لكنْ قلبي يُخيِّــلُنِي أنك موجود

عِندما تركتنيِ أمي عند بابِ منزلنا ورحلتْ
وقفتْ أجابِهُ نافذتكْ وهي مفتوحه
والظلام منبعجُ فيها , هل كُنتَ تراقِبني أم لا ؟
حينها إلتففتُ بمهارةٍ والحُبُ يغزوني

جميلٌ أن أراكَ
عفواً أن أرى ظلكْ أو آثارِ وجودكْ
بعد أن غبتَ عن ناظري سبعةِ أيامٍ
قد خلفتَ في نفسي الهُزلَ والألم

كُنتَ أخالُكَ تفتحُ نافذتك
لِتخرجَ دُخانِ تبغكْ خوفاً أن يكتشف الجميع ذلك
عفواً حبيبي لا يَخافْ
إنهُ مجردْ عملٌ إعتاد على فعله

ولكـن إكتملت فرحتي بعد أن حدثَ ذلك
حين إلتففتُ وبيدي أوراقي وكِتابي

هبتْ ريحُ أشعلتْ الجوَّ من حولي

حيثُ سقطت أوراقي على مرأى الرصيف
وآخرُها على شارعٍ يناظرني ويبتسمْ
فـ غمزَ الرصيفُ لنسمةِ الريح وقال
" خيرَ ما فعلت ;) "
خِلتُ حينها أنكَ ستأتي وتحمل الأوراق معي

كما يحدثُ في الأفلامِ والمسلسلات
لكنْ جلستُ وحدي ألملمْ نتاجَ الريح
أعلمْ
أنكَ لو كنتَ تسطتيعْ حملَ أوراقي بدلاً عني
لحملت
وحتى حملتني إلا بابي خوفاً علي
أعشق شقاوتكْ وسؤالك حينما تسأل
هل تُحبني ؟
فتجيبْ صديقتي بدلاً عني

لا تعلمْ
لكنْ إعلم أن وراء هذهِ الكلمه
محيطاتٌ من الشوق
وعواصفٌ من الحب
وأحياناً أخرى إبتساماتٌ تطيلَ عمري مرتين
صَباحُكَ أنا :)


14 التعليقات:

الوجوه الساكنة يقول...

مر وقت طويل قبل ان يستفزني قلم نسائي للقراءة و والتعليق،،،كما فعلت كتابتك

جميلة
بل جدا جدا جميلة


اصدقك القول لم اقرأ كل ماكتبتِ لكن هذا النص وحده يكفي ليشير اليك

دمتِ بهذا البهاء

لقلبك كل السلام

ReLaaaX يقول...

صباحج احنا ;p

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

ريلاكس :
فديييييتج ويهج خير علي
اليوم كان مليء بالحب p;
عفيه عفيه كل يوم تعالي :(

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

الوجوه الساكنه :
لا أعلمْ إن كُنتْ أستحق الثناء !
لكن أعلمْ أن الشُكرَ مني طويل الأمد
وأتمنى أن تقرأينِي دائِما
دُمتِ ودام السلامْ

خَيَال يقول...

صباحك سكر,,
ماهو ضروري شغلك عني الحلم
يكفيك إني منغمس وفيك كلي

إحساس جميل لحرفك ولصباحك المشرق

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

خَيالْ :
طابَ لي مدحكَ
وربما صباحِي اليومْ سيكون حافل
فـ صباحُ اللهفه لنا جميعا ً

kumarine يقول...

انستي حافية القدمين :
مبادرة الريح؟
سأنبأكٍ بسر خطير
بينما ذكاء الرجل في حل المعضلات فهو تخطيط و مراجعة و لكن ... ذكاء الانثى !
اانتي واثقة ان الريح هي من اطارت الاوراق ام الانثى بداخل صاحبة الحكاية لتستفز منه رد فعل
لعله لم يلملم الاوراق ولكن ثقي نه تطايرت انفاسه لتطير مع الريح لتحوم حولها
شكرا" لزيارتكٍ الكريمة

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

kumarine :
سيدي
جميلٌ أن احظى بفكرٍ رجلٍ
قد فَسَر نظريةُ الحُب من رأيه ,
مُمتنةٌ لكَ حقاً عِندما زودتَ الإحتمالات
واحدةٌ أخرى ,
أشكرُكَ حقاً , وإن لم تمانعْ سأكن متابعةً لكْ

Don Juan يقول...

love

love

love
love
love

love
love
love
love


isn't there anything else in this world ?? or i'm just so gloomy ??

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

Don Juan :
gloomy
what are you expecting ? ;p
this is the life
thanx for passing through
أول شي ما عرفتك عبالي واحد أجنبي :×
يوم ادش بروفايلك ولا ألقى السنونو راد على مدونتي p;
شكراً جزيلاً

مذكرات إنسان يقول...

لا أعلم لماذا كُلما مررتُ من هنا صرتُ أعشق تدخين التبغ !
هل بـ سبب الشخصية الذكورية ،
أم بـ سبب جنون الحروف هنا !

صديقُكِ مجنون سيدتي ..
يعشق اميرةً نبيلة ، ذات حُس فرنسي !

××
دومي بعطاء ..

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

مذكرات :
رُبماَ تِلكَ النشوةُ التي تعترينا حينما نقرأ ؟
أمْ لأنَّ حافي القدمين يعشقُ التدخينَ أيضاً ؟
مرورُكَ سيذكرني بعطره دائِماً
كلانَا مجنونٌ بالآخر ,
دمتَ من تحيي نبضي

Pure يقول...

كم هي نقية مشاعركِ

أعشق طهارة حروفك

بلا مبالغة ابتسمت في كل حرف قرأته

,,

و اخذتيني في ذاكرتي إلى موقف شبيه جعلني ابتسم .. فقد حدث و ان هبت الرياح و طارت اوراقي و لكن عزيزتي .. حدث أني لم ألقى تلك الأوراق p: .. وفي اليوم الثاني طلبت من الدكتور أن يسمحلي بتسليم الأوراق في المحاضرة الأخرى ههه هذا ما كان مضحك p: .. كان ذلك بسبب شعور التوتر عند الوقوف أمام تلك النافذة .. فـ لم ادرك ذهاب أوراقي مع الرياح إلا بعد أن رأيتها تطير بعيداً أمامي p:

و ايضاً منذ صغري تعودت على الدراسة عند تلك النافذة .. فتلقيني لا أدرس شيئاً p:
,,,

خل أقولج شي باللغة العامية :

شكثر أحبج ;*

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ يقول...

عزيزتي pure :
صدفُ الهوى أحياناً تتكرر ما بيننا ;)
......
و ايضاً منذ صغري تعودت على الدراسة عند تلك النافذة .. فتلقيني لا أدرس شيئاً p:
تصدقييين حتى انا :× , آخر شي قالوا حق أمي بنتج وين تدرس ؟
قالتلها بالغرفه اللي بره
قالتلها : خليها تدرس مع اختها احسن
" رُبما أحست أن هُناكَ طيفٌ يسلبُ مني التركيز " p;
بعد عمررري والله :*
وانا احبج لما تكونين موجوده على طول , كثري من هالزيارات :*